Skip to main content

Title

حقائق مهمة حول الشمس والعناية بالبشرة

على الرغم من احساسك خلال فترة مراهقتك أن كل جوانب حياتك تحت السيطرة إلا أن بشرتك يصعب التحكم بها، وذلك بسبب الهرمونات ونمط حياتك في هذه المرحلة من صباك، وستستمر حبوب الشباب والرؤوس السوداء في الظهور مهما استخدمتي من منتجات العناية بالبشرة.

وإلى جانب تركيزك في تحصيل أعلى الدرجات وانهماكك بمشاكل الحياة اليومية والاجتماعية، يبقى ظهورك بأفضل طلة أحد أولوياتك الأساسية.

لا تدعي كل تلك المخاوف تقلقلك، تستطيعين حل كل مشاكل بشرتك والحصول على بشرة بلا عيوب ولكن عليك أولاً معرفة نوعها والبدء باتباع روتين العناية بالبشرة الذي يتضمن تنظيفها مرتين يومياً وترطيبها وحمايتها.

وإليك بعض الحقائق الأساسية التي عليكي الانتباه لها حول البشرة والشمس والتركيز عليها بينما تقومين بالمواظبة على روتين العناية لتحصلي على بشرة صافية وصحية.


تنظيف البشرة بعناية صباحاً ومساءاً

من المهم جداً المحافظة على وجهك نظيفاً من الجراثيم والأوساخ المختلفة وخالياً من الزيوت الإضافية خاصة أن بشرتك في مرحلة المراهقة تواجه سلفاً متاعب شتى. فتنظيف بشرتك جيداً بغسول الوجه الصحيح في الصباح والمساء لا يحافظ على نظافتها فحسب، بل يساعدها أيضاً في عملية تجدد خلاياها.

ومن المهم معرفة نوع بشرتك واختيار منظف الوجه المناسب لها، وعلى سبيل المثال إذا كنتي تعانين من حب الشباب، ينبغي عليكي استخدام غسول وجه بتركيبة خاصة لهذه الحبوب، كما عليكي استعمال مطهر منظف للتخلص من الرؤوس السوداء إن كنتي تعانين منها.

وننصحك باستخدام مقشر للوجه مرة في الأسبوع لدوره الفعال والمهم في تجديد خلال البشرة، كذلك نحذرك من النوم مع وجود المكياج على وجهك! لأن ذلك يعداً واحداً من أكثر العوائق التي تحول بينك وبين الحصول على بشرة صافية ومشرقة.


حمية صحية لبشرة صافية

إن تناول الوجبات السريعة ومشروبات الطاقة مع الأصدقاء متعة لا تضاهى، ولكن هل تخيلتي في يوم من الأيام كمية السكريات والمواد الكيميائية الموجودة في هذه الأطعمة والمشروبات؟ بل ودورها السلبي في التأثير على بشرتك؟

لذا ننصحك بتجنب الأطعمة والمشروبات غير الصحية قدر المستطاع واستبدالها بالخضروات والفاكهة والطازجة! حيث تعمل مضادات الأكسدة في هذه الأطعمة على تقليل التهابات البشرة وأيضاً تساعد الفيتامينات والمعادن التي تحتويها تلك الخضروات والفاكهة على تفتيح بشرتك وتجعلها نضرة وجميلة.


المرطب لا غنى عنه لجميع أنواع البشرة

كثيراً ما يتردد على أسماعنا أن البشرة الدهنية لا تحتاج إلى مرطب، ولكن ذلك ليس صحيح على الإطلاق! إذ أن ترطيب البشرة هام جداً لجميع أنواع البشرة بل ينبغي عليكي أيضاً ترطيب وجهك بعد كل غسلة.

إذا كنتي ممن يملكون بشرة دهنية ننصحك باختيار مرطب خفيف وخالي من الزيوت، أما إذا كنتي تعانين من حب الشباب فيمكنك استخدام مرطب بتركيبة مزدوجة الفعالية حيث يعمل على ترطيب بشرتك والتخلص من حب الشباب.

تذكري أن عدم ترطيب بشرتك بعد غلسها يجعلها أكثر جفافاً وعرضة أكثر لحبوب الشباب، بالإضافة إلى مشاكل البقع وحكة البشرة المزعجة.


بشرة المراهقين أكثر عرضة لأضرار الشمس

كلنا نحب الاستمتاع في الخارج بينما الشمس مشرقة لكن خروجك بدون أي وقاية من الشمس يجعل بشرتك عرضة للخطر كونها ناعمة وطرية أكثر من بشرة الكبار. وإليك طرق متنوعة لتخففي من مضار أشعة الشمس بينما تقضين وقتاً ممتعاً خارجاً:

قللي من تعرضك لأشعة الشمس بين الساعة 10 صباحاً و 4 مساءاً.
استخدمي واقي الشمس المناسب بدرجة حماية عالية SPF ليحمي بشرتك من أشعة الشمس الضارة وفوق البنفسجية منها. (قومي بزيادة الحماية من أشعة الشمس إذا كنتي تستخدمين علاجات حب الشباب الموضعية.)
تذكري أن تغطية وجهك بقبعة أو قطعة من الملابس لن يحميكي تماماً من أضرار الشمس، لذلك قومي كل يوم باستخدام واقي الشمس بغض النظر عن الفصل أو حال الطقس!

وبالنهاية فإن أساس وسر امتلاك بشرة جميلة وصحية لكل مراحل حياتك يبدأ من روتين العناية بالبشرة والمواظبة عليه بشكل مستمر، وكلما بدأتي باكراً كلما كانت النتائج أسرع وأفضل.